رواية ” مخمل”: بؤس الحرمان من الحياة، ومن الحلم أيضاً

هناء بوحجي

تغوص الكاتبة الفلسطينية حزامة حبايب في روايتها “مخمل”،الحائزة على جائزة نجيب محفوظ 2017، التي تمنحها دار نشر الجامعة الأميركية بالقاهرة، في عمق الحياة في المخيمات الفلسطينية، وتصف في سرد ثريّ كيف تمكّنت الأوضاع البائسة من سكان هذه المخيمات وشوهت إنسانيتهم وطال ذلك حتى التكوينات الفطرية التي تسطحت وغابت في خضم الشقاء فلم تعد الأمومة مدفأة الأسرة والأبوة سندها والبنوة الثمار التي تنضج على مهل حتى يحين قطافها وقت الحاجة. Continue reading →

سكنات العمال … بؤس ثلاثي الأبعاد

هناء بوحجي

ماذا يعني ألا تزيد مساحة الخصوصية فيزيائيا لرجل، ولمدة غير معلومة من السنوات، عن 1,7 متر مربع هي عبارة عن سرير رديء الصنع، يعلوه سرير آخر وتحدّه أربعة أسرّة، اثنان بـ “طبقتين” أيضا، يلتصق كل منهما بسريره ناحية الرأس والأقدام.

Continue reading →

كي لانكون النخّاسين الجدد

استعرضت الصحافية مارثا ميندوزا في ورشة تدريب نظمتها الشبكة الدولية للصحافة الاستقصائية على هامش المؤتمر الدولي للصحافة الاستقصائية الذي عقد في جوهانسبرج العام الماضي تحقيقها الذي حصل على جائزة بولتزر والذي تحرر بعد نشره 2000 من ضحايا العبودية والاتجار بالبشر من عمال صيد الأسماك على جزيرة بنجينا الإندونيسية. Continue reading →

وجه الساعة التقليدية إلى المتحف

هناء بوحجي

قرأت – متأخرة – خبراً نُشر قبل أكثر من شهرين عن نية المدارس في بريطانيا إزالة “الساعات التقليدية” من قاعات الامتحان واستبدالها بالرقمية، ذلك لأن الطلبة يجدون صعوبة في قراءة الوقت منها، وذلك في تصريح لرئيس اتحاد المعلمين لصحيفة الديلي تلغراف، وأيّده في ذلك أمين عام اتحاد رؤساء المدارس والجامعات البريطانية، قائلا: Continue reading →

العمالة المنزلية: نظرة مقارنة بين البحرين وبقية دول مجلس التعاون

هناء بوحجي

المقدمة

تتبع هذه الورقة أوضاع العمالة المنزلية منذ فترة الاستقلال في البحرين، وتبحث في تفاصيل تطورات وجودها وأهميته والعوامل المؤثرة فيه، ومدى مواكبة الإطار القانوني للحاجة والطلب الكبير على هذه الفئة من العمالة.

Continue reading →

كتابا رسائل كنفاني والحاج لغادة السمّان… شهادات عشق لإثراء فضاء الأدب العربي أم اغتيال لشخصيات الموتى

في العشق فناء في الآخر

والعاشق لا ير في الآخر إلا حياً كاملاً

في العشق تذلل لذيذ إن تبدى للمعشوق وحده، لكلاهما

وهو ذل مطلق للعاشق إن تعرض، دون رغبته، للنور، للآخرين

رسائل العشق تُكتب في لحظة شعورية صادقة، لكاتبها حياة قبلها وبعدها إن لم تكن هذه الحياة تشكل ثنائية مع المعشوق، فنشرها اغتيال Continue reading →